أنا : بغيتي تكول بلي.. هاذشي كامل ما وقعش بالصدفة ؟
عامر : أييه.. بالضبط.. يعني أننا خاصنا نبدلو الخطة
أنا : آش من خطة ؟
عامر : ما غا نكملوش رحلتنا هاذ الليلة.. غادي نرجعو لذيك الدار لي 
كلسنا فعتبتها وندقو عليهم لعل وعسى يضيفونا
أنا : ما يمكنش.. خاصنا نكونو وصلنا مع الفجر لدوار غردوم.. 
إيلا بقينا حتى لغدا فالصباح ما غا نوصلو حتى للعصر
عامر : ملي نوصلو السوق غادي نخبرو لي تلاقيناه من دوارنا 
باش يعلم الواليدة ديالك وجدي بلي غانزيدو ليلة أخرى.. زيد نرجعو

رجعنا لقدام باب الدار لي كلسنا فعتبتها ودق عامر 2 مرات.. ما حل حد.. 
تسنينا شويا وعاود دق عامر ولكن هاذ المرة بحجرة باش الخشب 
يصدر صوت أقوى.. 
بعد لحظة سمعنا صوت شي واحد جاي وبان لينا ضو القنديل..

مول الدار : شكون كا يدق ؟
عامر : 2 طلبة أسيدي تقطع بيهم الحبل فدواركم.. بغينا ضيافة حتى يصبح الحال
مول الدار : كاين شي ضيافة فهاذ الوقت ؟ فين مقصودكم ؟
أنا : مقصودنا أسيدي دوار غردوم عند سيدي عصوم
مول الدار : آه عرفتو، لكن راني ما نصيبش نحل الباب دابا.. 
سيرو للجامع باتو فيه حتى للفجر وملي تصليو كملو طريقكم

شفت فعامر و أشرت ليه باش ما يقبلش نمشيو للجامع و حنا منجسين..

عامر : واش يمكن ليك أسيدي تمشي معانا لدار الجماعة بلا ما نمشيو للجامع ؟
مول الدار : دار الجماعة مسدودة وسوارتها عند المقدم.. خير ليكم تمشيو 
للجامع و يلا عندكم شي زهر تقدرو تصيبو الإمام فايق.. را كايتعشى 
عند مول النوبة ويقرا عندو حزب عاد يرجع للجامع

تمشينا وبعدنا على الدار قاصدين الجامع لي كاين من بعد 2 زنقات 
لكن طبعا ما غا ندخلوش للمقصورة من غير إيلا كانو دروج للسطح.. 
وصلنا لباب الجامع و دفعت الباب لي كان زكرومو محلول..
دخلت أنا الأول وتبعني عامر لي بقا واقف حدا الباب.. 
بديت كانقلب على شي قنديل فالظلام باش نضويو دروج ديال السطح 
لكن ما لقيتوش.. 
لحظة وعيط ليا عامر..

عامر : أيمن.. خرج.. ها واحد الراجل جاي وجايب معاه القنديل

خرجت لعند عامر حدا باب الجامع بينما وصل راجل كبير عندو لحية 
بيضا طويلة وكاع لباسو أبيض وهاز القنديل.. 
باين عليه غا يكون إمام الجامع..

الإمام : السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
عامر : وعليكم الس..
أنا : "قاطعته" أهلا سيدي.. غاتكون أنت إمام الجامع.. ياك أسيدي ؟

بسنا ليه يديه أنا و عامر..

الإمام : تماما.. أولاد من نتوما؟ و أش كاديرو فالزنقة هاذ الوقت أوليداتي؟
أنا : حنا غير عابري سبيل أسيدي.. من دوار الخراطبة وغاديين 
لدوار غردوم، جينا نباتو فالسطح ديال الجامع حتى يأذن الفجر
الإمام : دخلو معايا للمقصورة

دخل الإمام وشفت فعامر لي كان غادي يتبعو وأشرت ليه 
يوقف.. غمزتو وعيط على الإمام..

أنا : سمح لينا أسيدي.. حنا غا نطلعو غير للسطح حيت صاحبي عامر
 مخنوق شويا وخاصو الأكسجين باش يتنفس مزيان
عامر : "كايكح" آه أسيدي.. عندو الحق

توجه الإمام للدروج وطلع.. تبعناه أنا وعامر حتى وصلنا للسطح.. 
حل بيت صغير وجبد منو 2 هيضورات و 2 عبانات وعطاهم لينا نفرشوهم أنا وعامر..
فرشنا وجاب لينا خيشة طويلة معمرة بالصوف نديروها مسندة..
كلسنا وبقا هو واقف..

الإمام : علاش ما بقيتوش حتى للصباح عاد تخرجو من دواركم؟ 
أش من غراض عندكم فدوار غردوم ؟
أنا : كنا غا نكملو طريقنا هاذ الليلة أسيدي لكن صاحبي عامر 
عيان.. أما غراضنا فدوار غردوم هو أننا قاصدين عند سيدي عصوم

كلس الإمام تقابل معانا وهو منباهر..

الإمام : نتوما تلاميذ عندو؟
عامر : لا أسيدي.. حنا غير مسخرين لعندو
أنا : بغا يكول غاديين لعند سيدي عصوم الغردومي على قبل واحد 
المرا عندنا فالدوار تصابت بالسحر.. كالو لينا ما يقدر يفكو غير سيدي عصوم
الإمام : ما نصحكومش بيه أوليداتي.. من الأحسن ترجعو لدواركم.. ملي 
يصبح الحال أنا غا نتكفل بالمرا المسحورة.. الغردومي معروف 
بلي مشعوذ والسحر حرام يتعالج بسحر بحالو

شاف فيا عامر وحذر راسو وحدرت حتى أنا راسي لحظة.. قرب عندنا الإمام..

الإمام : أش كلتو ؟ نمشي معاكم نرقي المرا المسحورة؟
أنا : لكن أسيدي غاديين نطركو السوق حتى هو.. يمكن ليك تمشي 
بوحدك لدوار الخراطبة حتى نرجعو من السوق وغادي نلحقو عليك
الإمام : أسميت المرا المسحورة؟
أنا : قصد عند سيدي بركات لي هو جد صاحبي عامر.. هو 
غادي يوريك المرا فين كاينة ويشرح ليك الواقعة
الإمام : باقي عايش الحاج بركات ؟ ومقوس الظهر حتى هو مازال عايش ؟
عامر : شكون كا تقصد بمقوس الظهر أسيدي؟
أنا : يمكن كا يسول على سيدي عبد السلام الخرطوبي.. ياك أسيدي ؟
الإمام : آه.. كبير المشعوذين

ناض الإمام و مشى جهة الدروج..

الإمام : نعسو أوليداتي حتى يأذن الفجر وهبطو توضاو فالمياضي
غا تلقاو البير على يدكم ليسر.. هاذ القنديل غادي نخليه ليكم تضويو بيه ملي تفيقو

هبط الإمام ومشى عامر تسلل من وراه حتى تأكد بلي دخل 
للمقصورة ورجع لحدايا.. تكينا و تغطينا..

عامر : آش هاذ الورطة حطيتينا فيها ؟ باش غا نفكوها دابا ؟

يتبع

بانتظار تفاعلكم و آراءكم و انتقاداتكم..

no_sidebar