سميتي عماد 27 سنة خدام سرباي فكافي راقي فالدار البيضاء، 
تقريبا ما قاريش و الحمد لله آنني ما قريتش، ظروفي المادية بدات..
 كا تستاقر من بعد انتقالي للمقهى لي أنا خدام فيه حاليا 



من بعد جولة مهنية طويلة ضربتها لمدة 14 سنة.. ما خليت فيها حتى حرفة 
و لا خدمة و لا تشوميرة كذلك و الا نلت نصيب منها،
بحكم أني من مدينة أخرى و جيت صغير و هذا لي عرضني 
للكثير من الأحداث أغلبها لا يتصورها عقل.. حيت جولتي 
شملات الكثير من المدن قبل ما نستاقر بمدينة الدار البيضاء 
لي بالنهار كا تكون كلها ديالك لكن بالليل عاد كا تحس 
بلي راك فغابة و يا ريت الحيوانات هما لي ساكنينها.. و طبعا 
ما كا نهضرش على الدار البيضاء بعد 2010 فما بعدها لأنها تغيرات بزاف.. 

 ملي كان فعمري 13 عام كنت ففيلاج تابع لمدينة فالجنوب و تما بديت 
أول خدمة ليا، البوبيناج، يمكن قليل فيكم لي غادي يفهم معناها، لكن ما عليناش، 
و أنا خدام فهذاك الفيلاج و كان الصيف.. و حيت دارنا بعيدة كا نبات فدار 
الباطرون لي كانت فوق من المحل.. 
 و كان الله يعمرها دار هو و مرتو و ولدو و بنتو، مهليين فيا و كنت 
نهار الاحد كانمشي لدارنا و نهار الاحد لي بعدو كا نمشي للبحر 
أنا و دري خدام معايا.. حيت قريب شويا، تقريبا ساعة الا ربع ديال الطريق، 
و كان هاذ البحر كا يتعتابر أخطر بحر على الإطلاق فالمغرب 
و لحد الآن.. 

حيت كان كايلفظ بزاف ديال الجثت.. 
 سميتو بحر سيدي وساي فطريق تزنيت و لي سبق ليه سمع بيه غادي يأكد هاذ المعلومة فالتعليق.. 

 واحد الويكاند جات نوبة دارنا نمشي ليها، لكن فليلة السبت كال ليا دري 
لي خدام معايا جايين شي دراري صحابو فالصباح يطركوه 
يمشيو يلعبو الكرة فالبحر.. و عندهم ليه شي مفاجأة غادي يعملوها 
ليه فالبحر، و قتارح عليا نمشي معاهم و نكول للباطرون بلي را 
ما غاديش لدارنا باش ايلا مشى يعلم الواليد.. 

 أنا الصراحة ما بغيتش نبقا حيت أصلا كانتسنى الاحد يوصل 
باش نمشي نقضي شي غراض.. لكن فنفس الوقت طمعني باش 
نعرف اشناهيا المفاجأة.. و حتى بغيت نلعب معاهم، 
كلت ليه حتى لصباح و نرد عليك و نعست، و لكن فنعاسي 
شفت واحد الحلمة، لا، كابوس.. 

 من بعد ما مشينا للبحر مع دراري و كانو زوج كبر منا تقريبا بشي 
خمس سنين و واحد قدنا.. كانلعبو الكرة و واحد من دوك زوج لكبار 
كان كا يخنزر فيا مرة مرة و جاتني فالاول عادي، سالينا اللعب 
و مشينا نعومو و حيت كاينة الدوامة لي كاتجر الناس حدا البلاصة 
لي كنا فيها.. مشيت أنا بعدت عليها و دخلت نعوم 
و موالف نزعم و انا كانذرع.. 

 واحد شويا و قفت و حسيت برجلي ليمنية ثقالت عليا و تبلوكيت 
و حاولت نسحبها و ما قديتش، و عرفت أنها وحلات فشي حاجة، 
غطست للقاع و حليت عينيا باش نشوف.. 





ما بان ليا والو.. 
وملي غطست لقيت بحال شي مادة كحلة تخوات 
فالبحر.. لكن درت يدي و لقيت كدمي لاويا عليها الطحالب 
و فكيتها دغيا و غير بزز.. حيت بديت كانتخنق و طلعت نتفس 
و لكن شداتني شي حاجة عاوثاني، و هاذ المرة حسيت بيها 
يد بنادم كاتسحبني لتحت و انا نستسلم حيت بديت نترخا و حليت 
فمي شربت الما بزاف.. 


 فقت مرعوب و عرقان بسباب هاذ الكابوس المفزع 
و نط من فراشي شعلت الضو لقيت صاحبي كا يشخر و الدنيا صاقلة 
..و حمدت الله و شكرتو ملي غير كنت كانحلم 
هزيت قرعة الما شربت مزيان و رجعت نعست، 
فالصباح جا الباطرون فيقني باش نوجد راسي نمشي معاه، 
و كان صاحبي كان فايق وكال ليه را غايبقا معايا، 
و انا نكول ليه لا غانمشي لدارنا حتى للسيمانة 
..جاية و نمشي معاه للبحر


طبعا من بعد الكابوس لي شفت.. 
هو سكت ما فهم والو.. مشيت لدارنا و وصلت مع 10 د الصباح 
..شفتهم كاملين و خرجت لعند دراري ديال الدرب
جريت واحد صاحبي و مشينا للبيار "هذا هو الغراض لي باغي نقضي" 
و من عادتنا كانلعبو "بابي فوت" و كانشدو الفانكور من الصباح 
حتى للعشية بعشرة د ريال، 😁😂 

أنا هو الشديد ديال الدرب و كانتسنى ديما نهار الاحد لي نجي فيه 
نسجل الحضور فالبيار حيت الحاجة الوحيدة لي ما كاتعكسش معايا😂😝 
 وصل وقت الغذا و مشيت للدار كليت و جا دري صاحبي 
كال ليا نمشيو نتبحرو فتغازوت نلحقو على دراري حيت سبقونا، 
أنا عندي 100 درهم و ضارب عليها تمارة السيمانة كاملة 
و نعطيها فطرونسبور، كلت ليه ما عنديش فلوس المركوب 
و كال ليا سلاتا كيف ديما، 

حمسني و دخلت حطيت لفلوس و مشينا نيشان للطوبيس لي كايدي 
لأكادير و ركبنا من الباب اللور.. 
أنا حاضي مع الكونترول لا يطلعو، و لي ما يعرفش الكونترول 
ديال اكادير فذاك الوقت عندو زهر، العصا لمن عصى😀 
 الحمد لله ما تلاقيناهمش فالباطوار و من تما مشينا ركبنا فديال تغازوت.. 

ملي وصلنا لأورير هبطنا و ركبنا فلاخر و كملنا.. 
حيت فأورير كاينين الكونترولات فالمحطة الثانية، 
وايني زهر هذا عندنا اليوم.. 
 وصلنا لتغازوت و هبطنا مع الصخر للبلاصة لي فيها دراري 
حيت كانو شي وحدين منهم كايلعبو بالبوكي، 

تلاحيت انا فالرملة و تكيت شويا و انا نحس بقرعة ديال الما طاحت 
ليا على كرشي و فالبلاصة نط نشوف لي شير عليا بيها
 لقيتو واحد خينا من ولاد الدرب عيايقي شويا، 
شفت فيه و عيط ليا باش نعوم.. مشيت لعندو و دخلنا نعومو.. 
و يا ريتني ما دخلتش.. 



دخلت نعوم مع العيايقي و انا كاعي و هو مكرشخ بالضحك 
مع راسو، كايجي يتلاح حدايا و هو جثة مشحمة، ديرونجاني 
و انا نبعد عليه.. شويا بلا ما يحس بديت كانذرع 
مرة للقدام و مرة فجناب حتى عييت أوقفت نرتاح.. 




الوقيتة فاش هزيت راسي تفاجأت بواحد الموجة عملاقة 
هجمات عليا و خلوضاتني حتى ما بقيت عارف الفوق من لتحت 
و نيفي تحك مع الصدفات البحرية، جاب الله تفاوت مع الصخر شويا.. 

 نط و كلست فوق من واحد الصخرة حتى نتوكض و شفت جيهت 
دراري لقيتهم بعدو بزاف و دازو لواحد الوسعة على ليمن قطعوها 
بالعومان، صفرت عليهم ما سمعونيش و أنا نوض و بديت 
نصفر و نشير ليهم.. 
شويا عيط ليا شي واحد منهم و درت لعندو لقيتو صاحبي 
هاز فيديه قرعة ميراندا ديال زاج، انا كنت نحسابو معاهم 
كال ليا را دايرين ليه اولاد الدرب مفاجأة و كالو ليه 
جيب لينا المونادا.. كلت ليه لاش كال ليا ما عرفش، 

مشيت معاه و وصلنا لآخر صخرة و خصنا نقطعو بالعومان.. 
و حيت أنا كا نعوم حسن منو خذيت من عندو القرعة 
و هو سبقني و تبعتو حتى وصلت النص و انا نحس بالكلاكاج 
فرجلي ليمنية و الما بارد بزاف، 
عادي و مولفها لكن ما حدي كاندرع ما حدي كانحس براسي 
كانتجر و ما كا نزيدش للقدام و رجلي ليمنية كا تغطس.. 

 ضاربت حتى ساويتها مع سطح الما و عاوت غطستها و درت 
عومة الكلب حيت ما بغيتش نطلق قرعة المونادا.. 
شويا حسيت برجلي ولات مزيان و كملت العومان عادي حتى 
وصلت الصخرة و تكيت عليها بيدي و حطيت المونادا فوقها 
و عيط على صاحبي ياخذها و يديها حتى نرتاح و نوصل عليه 
و خليت رجليا فالماء حيت ما فيا حتى لي يطلع.. 

 حسيت شويا بالراحة لدرجة عينيا بداو يتسدو، قررت ندير واحد 
الغطسة نتوكض بيها عاد نطلع.. درت و غطست و هو يبان ليا 
الظلام فالقاع بحال ايلا تسرب ليه البترول و لا الزيت 
المحروقة، ما كانشوف والو.. 
بدلت البلاصة من القاع لكن الرؤية منعادمة، وأنا نثني 
ركابيا و ضربت بكدامي فالصخر باش نطلع دغيا، حيت 
بدا نفسي كا يتقاضا.. و لكن شي حاجة شدات ليا 
فرجلي ليمنية، جريتها بجهد و هيا تفك و الحمد لله وصلت 
للسطح و تنفست مزيان و ذرعت شويا حتى 
رجعت لنفس البلاصة.. 

غطست براسي و حليت عينيا.. عجيب.. بان ليا القاع هاذ المرة 
مصفي بحال ايلا ماكانش لونو كحل مظلم، لحمي 
بورش هاذ اللحظة، شويا سمعت تصفار ديال الدراري 
و أنا ما كانبانش ليهم حيت مضركني الصخر، 
بديت كانخمم واش نطلع لعندهم و لا نعاود نهبط 
نكتاشف سر هاذ القاع لي تبدل لونو فرمشة عين، لكن.. 

 تفكرت الكابوس المرعب لي شفت ليلة الفايتة 
و لي حتى هو شفت فيه هاذ المادة السوداء، يمكن الأمر 
غير صدفة، جمعت السوفل و حركت رجلي مزيان 
حتى تأكدت بلي ما بيهم والو و انا نغطس كامل هاذ المرة.. 

 وصلت القاع و كان تقريبا بحجم طولي زوج د المرات 
لكن زعامة لي فيا ما مريحانيش.. 
هاذ المرة بان ليا القاع واضح و بديت كانشد فالصخر 
لي فيه و نتنقل من بلاصة لبلاصة راجع منين جيت 
حتى بدا التنفس ديالي يضيق و درت باش نرجع 
و نطلع للسطح و انا نلقا ثاني.. 

 القاع مظلم و نفس ذيك المادة السوداء نتاشرات 
فرمشة عين، عرفت القضية حامضة و هاذشي ماشي 
طبيعي لهذا ضربت برجليا فالصخر باش نطلع 
ولكن كا نحس بشي عجب شد ليا ثاني رجلي ليمنية و ليسرية 
تسرح فيها الكلاكاج و بديت كا نضرب بيدي 
و رجلي ليمنية باش نفكها أو والو و فنفس الوقت بديت كا نتخنق.. 

 حاولت نشوف لتحت ما بان ليا والو و قررت ندير يدي نقيس 
داكشي لي رابط ليا رجلي و انا نتفاجأ بيدي ليمنية تكوانسات 
حتى هيا.. و فهاذ اللحظة ما بقيتش قادر نصبر 
و ستاسلمت للأمر الواقع و حليت فمي و شربت الما بزاف.. 
 من بعد مدة ما عرفتش شحال بالضبط بديت 
كا نحس بالتصرفيق نازل ليا على حناكي و الما كا يترش عليا.. 

 حليت عينيا لقيت دري لي خدام معايا كا يكول ليا نوض 
را مشا الحال، تلفت جهة الشرجم لقيتو محلول و الضو داخل.. 
ما فهمت والو..
 كلت ليه فين أنا كال ليا كيفاش فين؟ نوض را دراري 
كايتسناو على برا و را الباطرون جا يفيقك 
كلت ليه راك ما غاديش هاذ الأحد لداركم 
و وصيتو يعلم باك، نوض اصاحبي را ما بقاش الوقت، 
هز فوطتك و هبط ها حنا غا نتسناوك.. 

 ما صدقتش راسي، ههههه الحمد لله 
لي نجاني من الغرق زوج مرات.. 😂😁😜 

 انتهى  

عندي ليكم واحد السؤال ما غا يعرف جوابو 
غير لي قرا القصة بعمق التركيز..

 غانكون مشيت مع الدراري للبحر من بعد 
ما وقع ليا فالكابوس المفزع و لا لا؟؟ 

 بانتظار تعليقاتكم وأجوبتكم متتبعينا الكرام

no_sidebar