طفا البيل حيت تخبط حتى هو مع الأرض و ما عرفتش 
آش وقع ليه.. تكيت على يديا بزوج باش نوض بشويا 
وأنا كا نحس بظهري تقشر.. 
كلست عاد حاولت نوقف لكن بمجرد ما وطيت على قدمي.. آاااااح..
نفس الأمر تعاود.. 
هاذ المرة طحت على وجهي و جاب الله سبقت يدي حميت بيها مناخري.. 

هاذ البقعة الله يحضر فيها السلامة.. طريق رباب لاروب.. 
وتشت على ركابي و بديت كا نقلب على البيل حتى لقيتو.. 
شعلتو ما بغاش.. خفت غير لا يخسر و نصدق فذاكشي 
لي نهاني عليه اسماعيل خويا..

حليتو حيت منو الحجرات بزوج وخبطتهم مع حجرة و رديتهم و شعلتو.. 
الحمد لله.. خدم.. 
بديت كا نحبو حتى وصلت حيط واحد الدار عاد بديت كا نوض حتى 
وقفت و تمشيت بشويا مع الحيط حتى كملت الحذورة ووصلت 
الزنقة لتحت لي فيها دار رباب..

دخلت للزنقة و ضويت مباشرة ناحية البير و ما بان ليا حد تما.. 
مشيت جنب الحيوط حتى قربت ليه أوقفت و بالضبط حدا باب دار 
والدين رباب.. ضويت كاع الجناب ديال البير لكن.. 
كتاشفت بلي الدلو ما كاينش فالأرض.. 
غا يكون شي حد سكا بيه من بعد رباب و خلاه داخل البير.. 

هزيت حجرة متوسطة ونشيت على البير لحتها فيه وتحسست صوتها.. 
ما سمعت والو.. 
ما سمعتش صوت ارتطامها بالحيوط و لا بالدلو و لا بالماء.. عجيب..
قربت بشويا وطفيت الضو وتلفت جهة شراجم الطابق الأول 
ديال دار والدين رباب.. 
بان ليا ضو ديال شي بيت شاعل لكن مديورة الخامية.. 
مشيت للبير طليت عليه و شعلت البيل.. 
الماء بعيد وكا يبان غير انعكاس الضو قليل.. 
شديت الحبل و بديت كا نطلع الدلو بشويا باش ما نديرش الحس لكن.. 
حسيت بالحبل خفيف.. 
جريتو بسرعة و طليت و لقيتو.. مقطوع

فين مشا الدلو ؟

يا إما شي حد خذاه و لاح الحبل فالبير أو شي حد قطع الحبل 
و خلا الدلو يطيح فالبير.. 
القضية مشبكة شويا لكنها ما غا تخرج عن نطاق العملية لي 
دارتها رباب باش فشلات الحيلة ديالي..

فهاذ اللحظة تفكرت للمرة الثالثة الإسم لي ذكرات ليا حدا دار مزلوف.. 
"شمهطاش" 
زعما يكون سميت شي كتاب ؟؟

لا.. لا.. هاذ المسألة بعيدة و الإحتمال الأغلب هو أنها 
غا تكون إسم إما شي عفريت من الجن الطيار ولا إسم شي مارد
 من المكلفين بتغيير أماكن الدفائن.. 
و الدليل هو الحروف المكونة للوصف و لي عتامدات على حرف الشين 
و حرف الهاء و هي معروفة بتكوينها للتعويذات المرتبطة بلعالم السفلي..

الغريب و الأغرب فهاذ المسألة المحيرة هو كيفاش عرفات هاذ البنت الطيارة 
هاذ الإسم خصوصا أن العلاقة لي تقدر تكون بينها 
و بين إحدى الوسائل التواصلية مع الأرواح الماورائية 
هو ذكرها لـ "قمقابيل" لي كا تعني اسم منطقة أو ساحة تجمعية فالعالم السفلي..

فهاذ اللحظة سمعت الشرجم ديال البيت لي شاعل فيه الضو تفتح.. 
طفيت البيل وتحنيت حتى وصلت الحيط تدرقت وتميت غادي حتى 
وصلت راس الزنقة أوقفت.. 
شفت فجهة الشرجم و هي تبان ليا.. راضية ختي كا تسد الفدريش.. آاااه.. 
أوكي

خرجت من الزنقة و شعلت البيل مشيت لدار عمي حساين.. 
حليت الباب دخلت ومشيت مباشرة لورا الدار طلعت الديجانكتور 
و رجعت دخلت للسفلية و شعلت ضو المراح.. 
جريت المرايا للحمام و غسلتها مزيان بالتيد و جافيل و خرجتها للجردة 
تبات فيها و هزيت الشمعة لي طايحة حدا الباب 
و ذوك اربعة لي بقاو حدا الشجرة و رميتهم فواحد البلاستيكة 
حطيتهم حدا الباب حتى لغدا و نلوحهم..

رجعت عند الشاريج و حليت الروبيني سقيت كاع الربيع لي قدام الباب 
و رشيت الحيط و الباب و قربت للشرجم ديال البيت لي كان تحل 
وتسد بوحدو بغيت نسدو مزيان لكن.. 

لقيتو مسدود من الداخل و كأنه عمرو تحل..

بعد لحظة تفكرت.. أوووووووه.. 
البلاصة لي دفنت فيها الساشية لي عطاتني مرت عمي حساين وصلها الماء.. 
إيلا فزكات مشيت فيها و أنا ما عارف حتى آش فيها..

بعدت تيو و مشيت كا نحفر حتى وصلت الساشية و جبدتها.. 
الحمد لله.. باقي ما فزكاتش.. 
هاذ الساشية مسألتها معقدة لهذا ما عندها ما دير هنا.. 
كا يبان ليا نديها نخبيها فالدار فالبلاصة لي مخبي فيها الكتاب.. 
خلاها كريميطة.. سماه "الكتاب الإبليسي"..

دخلت الساشية و حطيتها فوق صاكي و جمعت الدار و رديت كل حاجة 
لبلاصتها و عاود هزيت الساشية و طفيت الضو سديت السفلية و خرجت 
باش نمشي لدارنا.. 
آه.. غا نمشي نبات فدارنا أحسن باش نخبي الساشية الغامضة 
و ناخذ كتابي العجيب لي غادي يعيني فالقادم من الأيام 
لأني كا نحس بلي شي زوبعة ما ورائية غادا توقع فمكان 
قريب لهذا خاصني نستاعد ليها خصوصا من بعد ما شفت البرهان 
بنفسي هاذ الليلة مع أن أخطر شيء خايف منو هو يكون شي حد 
مستاغل قفوزية رباب لأنها مازال صغيرة على بحال هاذ الأمور..

وصلت للدار و شفت فشرجم بيت اسماعيل لقيت الضو طافي.. 
طاح ثاني ما عقل و ما غا يفيق حتى للعصر.. 
هزيت حجرة و شيرت على شرجم.. تسنيت شويا.. 
والو.. ما سمعش الحس.. 
عاود هزيت حجرة أخرى كبر شويا و شيرت.. والو.. لكن.. 

تحل شرجم ديال بيت راضية.. شكون ناعس فبيتها ؟؟؟طلات.. راضية نيت.. وايلي.. بدينا من دابا ؟ 
ياك بانت ليا كا تسد الفدريش ديال بيت رباب.. ؟؟

لا.. خاصني نجبد الكتاب و فأسرع وقت ممكن..

يتبع

بانتظار تفاعلكم و آراءكم و انتقاداتكم..

no_sidebar