ما عرفتو واش مضرك شي باب اخر ولا غير 
مغطي بيه شي حاجة اخرى.. 

فهاذ اللحظة حسيت بصبعان سيدي عصوم زادو وركو ليا على ظفر صبعي.. 
وانا نغوت و نصلت رجلي بجهد وبديت كا نش على صبعي الكبير 
بيدي باش يبرد.. 

عصوم : "مغمض عينيه" صافي.. هذا هو حد تحملك؟ "ههه" 
وباغي تمشي لغار الهمدج؟
أنا : وأشنو علاقة صبعي لي قرمتي عليه بغار الهمدج أسيدي عصوم؟!
عصوم : صبعك متاصل بالعصبة لي رابطة قدمك بركبتك و لي بدورها 
متفرعين منها أحبال عصبية متاصلة بجميع المفاصل.. و هي لي 
كاترسل التقرير لدماغك على كل حالة كا يعيشها جسدك خارجيا
أنا : علمي المتواضع ما واصلش لهاذ الدرجة فالفهم أسيدي عصوم.. شرح 
ليا بشكل مبسط
عصوم : "حل عينيه" الخلاصة هي أنه عدم قدرتك على تحمل ضغط من 
المستوى لي جربنا الآن مع صبعك فزيائيا.. فطبعا ما غاديش تكون عندك 
القدرة تتحمل ضغط مشابه و فنفس المستوى روحانيا..فهمتي أولدي أيمن ؟

شفت فصبعي لقيتو بدا كا يزراك و ما بقيتش قادر نحركو.. 

أنا : فهمت غير شويا حيت كلامك ما واضحش أسيدي
عصوم :"ههه" باش تفهم أكثر.. سير هز كيس مونتك و رجع لعند سيدك 
عبد السلام يفهمك حيت هو لي يعرف كيفاش يوصل ليك المعلومة

مازال هاذ سيدي عصوم غير كا يفاجأني..

أنا : أاا.. أشمن كيس كا تهدر عليه أسيدي ؟
عصوم : الكيس لي خذيتي من الشواري ديال فرسي و بلا ما تشاور معايا
أنا : "تخلعت و بديت كا نعرق"..اااا..ه.."ههه" ما كنتش عارف أسيدي 
بلي الفرس ديالك.. الكيس خليتو فالدخلة ديال الغابة حيت هربت أنا 
و صاحبي عامر.. كان تابعانا واحد الخليقة كال ليا صاحبي سميتها بوفدال

تلفت سيدي عصوم جهتي..  

عصوم : بوفدال؟!! و منين عرفو صاحبك ؟
أنا : كا نقراو أنا و ياه فنفس المدرسة العتيقة.. و لكن جدو عندو خبرة فهاذ المجال
عصوم : أسميت جدو ؟
أنا : سميتو بركات أسيدي
عصوم : بركات.. آااه.. عرفتو.. المنافس القديم ديال سيدي عبد السلام.."ههه"
أنا : كيفاش منافس ديالو أسيدي عصوم ؟

فهاذ اللحظة تسمع دقان فالباب ديال المقر و فنفس الوقت دخل المش لعندنا..

عصوم : دخل

شويا دخل واحد الطالب آخر هاز معاه لوحتو..

عصوم : واش انت مازال ما غسلتيش لوحتك..؟ آش هاذ الوقت ؟
الطالب : "حاذر راسو" مازال أسيدي عصوم.. عاد حفظت الثمن
عصوم : زيد أراس الطنك..ديما انت الأخير

كلس الطالب حدا سيدي عصوم من الجهة ليمن و بدا كا يعرض..

الطالب : ﴿قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآَناً عَجَباً 
(1) يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآَمَنَّا بِهِ وَلَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَداً (2) اً﴾

فهاذ اللحظة غمض ثاني سيدي عصوم عينيه و بانت ليا يدو كا تقرب من رجلي.. 
شد ليا مرة أخرى صبعي الكبير و قرم عليه..

وصل الطالب للآية ﴿ وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاءَ فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَساً شَدِيداً وَشُهُباً (8) 
وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَنْ يَسْتَمِعِ الْآَنَ يَجِدْ لَهُ شِهَاباً رَصَداً(9( 

فهاذ اللحظة قلبي تقبط و شداتني تبوريشة لدرجة أن سيدي عصوم حس بيا 
وحل عينيه حتى شاف فيا و هو يتلفت لعند الطالب..
شير ليه بيديه و هو يحبس من التلاوة و ناض خرج..

من بعد ناض سيدي عصوم من بلاصتو أوقف و مشى جهة الرف لي حدا 
الستار خدا منو كتاب و رجع كلس حدايا

عصوم : بدات كا تبان عليك الأعراض أولدي
أنا : "مستغرب" الأعراض ديالاش أسيدي عصوم ؟
عصوم : الأعراض ديال دمجك لقوى الشر الدخيلة مع قوى الخير الأصلية 
فنيتك المدفونة و لي حشرتيها مع فضولك اللامتناهي

أنا ما قشبلت حتى كلمة من الجملة لي نطق بيها.. لهذا بقيت غير كا نشوف فيه..

عصوم : راك على بعد مسافة قليلة باش توصل لمركز الخطر.. وبحكم سنك محال 
تنجم نفسك

فتح سيدي عصوم الكتاب لي هز من الرف و بدا كا يقلب فصفحاتو و فنفس 
الوقت كا يهضر..

عصوم : مع أن الرسالة ما تضمناتش نوع الإذن لي كا تسعى ليه.. إلا أن الأمر 
جلل.. وحدسي كا يقول بلي المسألة متعلقة بكنز الجان
أنا : "باندهاش" كنز الجان؟!! أش كايعني أسيدي عصوم ؟
عصوم : كنز الجان أولدي أيمن هو كتاب ثمين ستحوذ عليه 
سيدي عبد السلام ومسيطر بيه على قوم من المردة و الخدام و لي بيه 
كايتحصن ضد ملوك العفاريت.. لكن من حسن الحظ أن جزء من الرموز 
البرهتية مفقود
أنا : مفقود ؟ إذا..
عصوم : "قاطعني"..أييه مفقود.. لكن مازال كايقلب على التتمة منذ ما 
يزيد على 35 سنة

وقف سيدي عصوم عند واحد الصفحة مرسوم فيها غلاف ديال شي 
كتاب.. والغلاف مرسوم فيه واحد العجب عندو عينين و شعرو مغطي
 ليه أغلب ملامح وجهو بشكل غريب.. ما واضحش.. 

يمكن سيدي عصوم كا يقصد شي كتاب ما عنديش عليه خبار.. محالش 
كا يهدر على كتاب "باب الكسبان لنيل ود الشيطان" حيت ما كالش 
ليا سيدي عبد السلام راه عندو جزء مفقود..

عصوم : "كا ينعت للرسم" هذا هو كنز الجان.. لي حصل عليه 
يتقرب للشيطان.. و يزول الحجاب بينو و بين الأكوان.. و يولي الآمر 
الناهي على بني الإنسان.. و يسيطر على الياقوت و المرجان
أنا : "عيني خرجو" ياكما كا تقصد أسيدي عصوم كتاب 
شمس المعارف ولطائف العوارف؟

يتبع

بانتظار تفاعلكم وتشجيعكم للكاتب


no_sidebar